الحلبوسي : الخروقات التي رافقت التظاهرات وصمة عار في تاريخ العراق

(المستقلة ) / علي النصر الله / .. قال رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، إن الخروقات التي رافقت التظاهرات وأدت الى سقوط ضحايا من المدنيين والقوات الأمنية وصمة عار في تاريخ العراق، مشددا على أن حماية المتظاهرين واجب على الدولة العراقية بكل مؤسساتها.

وقال الحلبوسي في مؤتمر صحافي عقد في مقر قيادة عمليات الفرات الأوسط، مساء الاثنين ، حضرته ( المستقلة ) إن “زيارتنا الى كربلاء جاءت للاطلاع على الاستعدادات الأمنية لزيارة الاربعينية ومدى جهوزيتها ، وتحدثنا مع قيادة العمليات والمحافظة ورئيس أركان الجيش متطلبات الزيارة “.

وأضاف ندين الأحداث التي رافقت المظاهرات والتي أدت إلى سقوط ضحايا من المدنيين والقوات الأمنية ، أن “حماية المتظاهرين واجب على الدولة العراقية بكل مؤسساتها، والخروقات التي رافقت التظاهرات وصمة عار في تاريخ العراق “.

وبشان القرار البرلماني بتجميد اعمال مجالس المحافظات ،قال الحلبوسي إن “عمل المجالس تجاوزت المدة المنصوص عليها في القانون “.

 

وكان رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي قد وصل، مساء الاثنين ، الى محافظة كربلاء للاطلاع على الاستعدادات الأمنية والخدمية لزيارة اربعينية الامام الحسين عليه السلام “.

وقال محافظ كربلاء نصيف الخطابي لــــ ( المستقلة ) عند استقباله رئيس مجلس النواب  وبحضور قائدي عمليات الفرات الأوسط الفريق الركن قيس المحمداوي  واللواء احمد زويني قائد شرطة المحافظة ، إن “الزيارة جاءت للاطلاع على الاستعدادات الأمنية والخدمية لزيارة الاربعينية “.

وأشار الى إن “كربلاء المقدسة بحاجة الى دعم خاص من الحكومة الاتحادية بما يتناسب والزيارات المليونية التي تنظمها واستقبالها سنويا لملايين الزائرين  ، وبذلك لابد من أن ، يكون التخصيص المالي للمحافظة ليس على اساس التعداد السكاني ، وانما على الاعداد المليونية التي تستقبلها المحافظة لإقامة المشاريع الخدمية وتطوير البنى التحتية التي تستوعب هذه الاعداد المليونية “،

وأكد الخطابي “ضرورة وجود هيئة مركزية لإدارة الزيارات المليونية لها صلاحيات مالية وادارية واسعة تنظم عمل هذه الزيارات “.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.