الجيش السوداني يعلن حالة التأهب القصوى على الحدود مع إثيوبيا

المستقلة/-أحمد عبدالله/أفادت قناة “الشرق” السعودية في نبأ عاجل لها منذ قليل، بأن الجيش السوداني قرر  تعزيز الوحدات البرية والجوية على الحدود مع إثيوبيا.

وقالت القناة نقلًا عن مصادر عسكرية سودانية: “تم تحرير 7 عسكريين سودانيين محتجزين لدى قوات إثيوبية”.

ويوم الجمعة الماضي، اعتبر المتحدث باسم مجلس السيادة في السودان محمد الفكي سليمان أن منطقة الفشقة سودانية، مطالبا إثيوبيا بالانسحاب من نقطتين على الحدود بين البلدين.

قال سليمان: “لا نقوم بهذه الحرب وكالة عن أحد وهذه أكاذيب محضة.. لم نتخذ قرارا بالحرب، ولكن من حقنا الانفتاح حتى آخر نقطة حدودية داخل أراضي السودان”.

وأضاف: “نستطيع أن نخوض حربا، لكن الأولوية للحل السياسي وقرار الانفتاح شرقا تم بموافقة مجلس الأمن والدفاع بكامل عضويته”.

والأثنين الماضي،  نفذت مجموعة إثيوبية مسلحة هجومًا استهدف محلية القريشة بشرق السودان وراح ضحيته خمس سيدات وطفل وفقدان سيدتين جميعهم سودانيون كانوا منهمكين في عمليات الحصاد.

التعليقات مغلقة.