الجبوري: ندفع باتجاه التسوية ولكنا نحتاج الى اجراءات عملية

 

(المستقلة)..بحث رئيس مجلسي النواب سليم الجبوري ،اليوم الثلاثاء، مع سفير ومفوض شؤون درء الازمات وتحقيق الاستقرار في وزارة الخارجية الالمانية اكمارد بروزه مستجدات الوضع العراقي وسبل استثمار الانتصارات التي تحققها القوات الامنية العراقية على الارهاب في تحقيق مصالحة وطنية وتسوية سياسية تفضي الى الاستقرار الدائم وانهاء جميع المشاكل والازمات.

واكد رئيس مجلس النواب ان الوضع في العراق يشهد اليوم مرحلة جديدة قائمة على مبدأ الحوار ومحاولات جادة للوصول الى التفاهم المنشود، لافتا الى اننا نحتاج في هذه المرحلة الى مساعدة المجتمع الدولي من خلال الامم المتحدة في تقريب الرؤى وتهيأة الاجواء المناسبة بين الاطراف العراقية.

وشدد بالقول ” اننا ندفع باتجاه التسوية ولكننا بذات الوقت نحتاج الى اجراءات عملية، وهذا ما نطالب به الحكومة والاطراف المعنية دائما”.

من جانبه اكد  اكمارد اهتمام بلاده في توطيد العلاقات مع بغداد على النحو الذي يحقق المصالح الثنائية، لافتا الى ان العراق مهم بالنسبة لنا كما هو مهم بالنسبة للعالم اجمع، مشيرا الى دعم المانيا للعراق في الحرب ضد الارهاب وفي جميع قضاياه المهمة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد