الثقافة تدعو لدعم القطاع السياحي بعد توقفه بسبب جائحة كورونا

المستقلة /- دعت وزارة الثقافة الحكومة والجهات المعنية لأخذ قرار بشأن دعم القطاع السياحي الذي بات اليوم شبه متوقف بسبب جائحة كورونا، الأمر الذي ألقى بظلاله على الشركات السياحية والفنادق وهيئة السياحة  نفسها.

مدير عام دائرة المخطوطات والمتحدث باسم وزارة الثقافة أحمد العلياوي قال في حديث لصحفية”الصباح” تابعته المستقلة: إن “الخسائر التي تكبدها القطاع السياحي في البلاد بعد الجائحة كبيرة جداً”، مبيناً أن “السياحة كانت تمثل موردا مهما جداً واليوم انقطع ذلك المورد، لاسيما مستوى السياحة الدينية”.
وتساءل العلياوي: “هل يمكن للدوائر ذات الصلة أن توفر شروط الوقاية لدخول السائحين للعراق؟! لكون هذا الموضوع يمثل أزمة حقيقية لاسيما أن الفنادق في المحافظات الدينية  تعطلت”.
وتابع: “ليس من الصعب على الأجهزة الحكومية والجهات المعنية بالجانب الوقائي أن توفر إدخال عدد من السائحين بين فترة وأخرى الى العراق مع وجود إجراءات صحية مشددة كما هو معمول به في دول العالم من أجل تحريك هذا الجانب”.
ونوّه العلياوي بأن “هيئة السياحة اليوم في حرج لكونها جهة ذات تمويل ذاتي، فضلاً عن الشركات السياحية التي تعطلت عن العمل”.

التعليقات مغلقة.