التربية النيابية تسعى لتخفيض أجور المدارس الاهلية

المستقلة  / -تسعى لجنة التربية النيابية، لتخفيض أجور المدارس الاهلية، في ظل توجه لإعلان ضوابط بدء العام الدراسي الجديد، بالتنسيق مع وزارة الصحة والبيئة.

وقال عضو اللجنة النائب عباس الزاملي في تصريح للصحيفة الرسمية تابعته المستقلة اليوم الأربعاء، إن “وزارة التربية تفرض رسوماً على المدارس الأهلية سنوياً، الامر الذي يدفع إدارات تلك المدارس إلى رفع أجور الدراسة”.

وأضاف، “لدينا مناقشة داخل اللجنة لقانون المدارس الأهلية ليكون الوضع أفضل للطالب في الجانب المادي، مع تخفض الأجور بنسبة 25 %”.

من جانبه، أوضح وكيل وزير التربية فلاح القيسي في تصريح، أن “اجتماعاً مرتقباً سيعقد مع ممثلي المدارس الأهلية الأسبوع المقبل، لمناقشة الأجور الدراسية وإمكانية مساعدة الأسر والطلبة والتلاميذ في هذه الظروف”، لافتاً إلى أن “المدارس الأهلية أيضاً لديها التزامات، مثل دفع الرواتب، وإيجارات المباني والضرائب، وهذه كلها تستحصل من خلال الأجور”.

وبشأن بدء العام الدراسي الجديد، أكد المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر، أن “اللجنة العليا للصحة والسلامة قررت التنسيق مع وزارتي الصحة والتربية بشأن موضوع بدء العام الدراسي من خلال لجنة التنسيق المشتركة”.

وأضاف أن “تفاصيل الدوام ستختلف من مرحلة إلى أخرى، وطلبة الصفوف المنتهية لهم الخصوصية في ذلك”، مشيراً إلى أن “تفاوت الأعمار يحتم الاختلاف في التعامل والالتزام بالإجراءات الوقائية”.

وأشار إلى أن “اللجان التنسيقية بدأت العمل بشأن آلية الدوام ،وسيتم إعلان الضوابط خلال أيام”، مبيناً أن “جولات صحية ستكون على المدارس، ومراقبة مجريات العمل بالإجراءات الصحية ،ومحاسبة المدارس المخالفة للضوابط”.

وحددت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، يوم 29 من الشهر الجاري، موعداً لبدء العام الدراسي الجديد.

التعليقات مغلقة.