التخطيط تؤكد استمرار ارتفاع اسعار المواد الانشائية المحلية والمستوردة

المستقلة/- أشرّت وزارة التخطيط، استمرار ارتفاع اسعار المواد الانشائية المحلية والمستوردة من قبل القطاع الخاص، متأثرةً بارتفاع اسعارها في السوق العالمية، وتغيير سعر الصرف على المستوى المحلي.

واوضح المتحدث الرسمي لوزارة التخطيط، عبد الزهرة الهنداوي، في بيان تلقت المستقلة اليوم الخميس، ان الجهاز المركزي للاحصاء، مستمر في متابعة اسعار المواد الانشائية في الاسواق المحلية في جميع المحافظات، مشيرا الى ان الجهاز يتابع اسعار 64 مادة بناء مختلفة، اذ بلغ معدل تغيير سعر الطابوق العادي خلال شهر ايار الماضي 166 الف دينار لكل الف طابوقة، مسجلا ارتفاعاً مقداره 19٪؜ مقارنة بشهر تشرين الثاني من العام الماضي الذي شهد تغيير سعر الصرف، فقد كان سعر الالف طابوقة قبل التغيير 140 الف دينار.

واضاف الهنداوي، اما سعر الاسمنت فقد شهد ارتفاعا هو الاخر، خلال شهر ايار المنصرم، بمقدار 14٪؜ ، فبعد ان كان سعر الطن 90 الف دينار ارتفع الى 103 الاف دينار، في حين بلغ معدل تغيير سعر الحديد ( الشيش ) ذو المنشأ الاجنبي لشهر آيار 1257 الف دينار للطن الواحد مسجلا ارتفاعا مقداره 16٪؜ عن معدل تغير سعر شهر تشرين الثاني الذي كان بسعر 799 الف دينار ، مؤكدا ان الجهاز المركزي للاحصاء، بمديرياته الـ(15) الموجودة في المحافظات، رصد معدلات تغير مواد البناء الاكثر استخداما وتماسا بحياة المواطنين وبشكل شهري فضلا عن اجور العاملين في القطاع الخاص.

التعليقات مغلقة.