التحالف الوطني يدين قصف الطائرات التركية لمنطقة سنجار في الموصل

(المستقلة) … ادان التحالف الوطني،  قصف الطائرات التركية لمنطقة سنجار في الموصل، فيما ناقش الوضع الامني وبعض الخروقات الامنية في الانبار وتطورات العمليات في قاطع تلعفر والحضر والعلاقة مع الكرد وملف التسوية الوطنية.

وقال التحالف في بيان تلقت (المستقلة) اليوم الاربعاء، ان “الهيئة السياسية للتحالف الوطني عقدت يوم امس، اجتماعها الدوري برئاسة رئيس التحالف عمار الحكيم”، مبينا انه “تمت مناقشة الملفات الامنية والسياسية في العراق وعموم المنطقة وتطورات عملية قادمون يانينوى والانتصارات التي تحققها قواتنا الامنية في معركتها المصيرية مع الارهاب الداعشي”.

وادان التحالف “قصف الطائرات التركية لمنطقة سنجار في الموصل”، مشيرا الى ان “المجتمعين ناقشوا نتائج جولة التحالف الى مصر وتونس والقراءة العربية للواقع العراقي وضرورة ان ياخذ العراق دوره العربي المحوري بما ينسجم مع امكاناته ومكانته التاريخية”.

وتابع انه “تم بحث الوضع الامني وبعض الخروقات الامنية في الانبار وتطورات العمليات في قاطع تلعفر والحضر والعلاقة مع الكرد وملف التسوية الوطنية والخدمات ومطالب المحافظات العراقية”.

ودعت وزارة الخارجية العراقية، امس الثلاثاء، المجتمع الدولي الى اتخاذ موقف حازم وحاسم تجاه الاعتداء العسكري التركي على منطقة جبل سنجار، فيما اكدت ان العراق سيتبع الطرق القانونية والدبلوماسية لادانة هذا الاعتداء.

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، امس الثلاثاء، أن أي عمل عسكري في العراق يجب أن يحترم سيادة العراق على أراضيه، مبينةً أن الغارات التي شنتها تركيا اليوم لم تحصل على موافقة التحالف الدولي.

يشار إلى أن خمسة من عناصر قوات البيشمركة قتلوا، بقصف تركي استهدف جبل سنجار، بحسب مصدر في قوات البيشمركة.

ودان مجلس الوزراء العراقي، الضربة التركية، محذراً تركيا من تكرار ذلك، فيما أعربت وزارة الخارجية الأميركية، امس الثلاثاء، عن قلقها “البالغ” من الغارات التركية على شمال العراق وسوريا، مبينةً أن تلك الغارات لم تحصل على موافقة التحالف الدولي.

وكشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، امس الثلاثاء، عن إبلاغ الولايات المتحدة وروسيا وحكومة إقليم كردستان بالغارات التركية ضد حزب العمال الكردستاني في سنجار، مؤكداً أن بلاده ستواصل عملياتها العسكرية ضد الحزب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد