البيئة : كمية الامطار والسيول التي سقطت ساهمت في اعادة التوازن البيئي للاهوار

بغداد ( إيبا )..عدّت وزارة البيئة ان كميات الامطار والسيول التي تعرضت لها المدن العراقية ورغم الاضرار التي لحقت بالمواطنين الا انها ذات فائدة كبيرة وهي  استعادة التوازن الطبيعي لاهوار العراق  .

وقال  وزير البيئة سركون لازار صليوا ان الامطار التي هطلت على بعض المحافظات ساهمت باعادة التوازن الطبيعي لاهوار العراق وتقليل نسبة التصحر وزيادة المساحات الخضراء اضافة الى ترطيب وتثبيت التربة وزيادة مناسيب المياه فضلا عن زيادة المياه الجوفية وتقليل نسب الملوحة ، كما ساهمت في ترطيب التربة في المناطق التي تتعرض لزحف الكثبان الرملية وعمليات التعرية على الرغم من الاضرار التي خلفتها هذه الامطار والسيول.

واضاف ان كميات المياه الواردة ساهمت في استعادة الاهوار الى ما نسبته 65% من معدلاتها الطبيعية وهي اعلى نسبة وصلت اليه منذ ان تعرضت  لجريمة بيئية كبيرة حينما قام النظام السابق بتجفيفها في ثمانينات القرن الماضي ،مؤكدا وان هذه الامطار والسيول قللت من نسب الملوحة في مياه الانهار بفعل عمليات التجفيف التي تعرضت لها منذ عقود.

وكانت وزارة البيئة قد شكلت غرفة عمليات لدراسة اثار السيول والفياضانات التي تعرضت لها مناطق في محافظتي واسط وميسان والمساهمة في عمليات ادارة الازمة التي خلفتها الفيضانات .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد