البنك الدولي : الناتج الإجمالي لمنطقة شرق آسيا سينمو بنسبة 3.2٪

المستقلة /- جاء في توقعات للبنك الدولي محدثة تم نشرها مؤخرا، أن الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ، سينمو في عام 2022 بنسبة 3.2٪ بعد 7.2٪ في 2021.

وأضاف البنك في تقريره: “من المتوقع أن يتباطأ (النمو) في المنطقة ككل إلى 3.2٪ في عام 2022 من 7.2٪ في عام 2021”.

ولاحظت الوثيقة أن سبب التباطؤ في النمو يرجع إلى حد كبير، إلى انخفاض معدل نمو الاقتصاد الصيني في عام 2022 مقارنة بعام 2021.

وقال البنك الدولي إنه من المتوقع أن تقفز منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ، باستثناء الصين، بنسبة 5.3٪ في عام 2022 بالمقارنة مع 2.6٪ في عام 2021.

وبالنسبة للصين، أشار البنك إلى أن الاقتصاد الصيني سينمو بنسبة 2.8 في المائة فقط في عام 2022، مقارنة بزيادة قدرها 8.1 في المائة في عام 2021.

وتابع التقرير: “تبلغ حصة الصين في الناتج المحلي الإجمالي للمنطقة التي تضم 23 دولة، 86%, ومن المتوقع أن يتباطأ النمو في الصين، التي تمثل إلى 2.8 في المائة في عام 2022 بعد أن كان 8.1 في المائة في عام 2021”.

ويرى التقرير أن أحد أهم أسباب التباطؤ في الاقتصاد الصيني، يكمن في إجراءات بكين في مجال مكافحة فيروس كورونا.

وقال: “تسببت هذه الإجراءات الصارمة في الانقطاعات في الإنتاج الصناعي والخدمات والمبيعات المحلية والصادرات”.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.