البعثة الدبلوماسية الهندية في بغداد تحتفل بالذكرى ٧٥ للاستقلال

٧٠ عام على اقامة العلاقات بين العراق والهند

المستقلة/- رحيم الشمري/..اقامت البعثة الدبلوماسية الهندية مراسم احتفال رسمية بمرور ٧٠ عام على استقلال جمهورية الهند عن الاحتلال والسيطرة البريطانية عام ١٩٤٧ ، والتي تتزامن مع مرور ٧٠ سنة على اقامة علاقات الصداقة بين العراق والهند سنة ١٩٥٢ ، بمشاركة رسمية وجماهيرية ومجتمعية والجالية الهندية .

وقال سفير جمهورية الهند في العراق براشانت بيساي في كلمة بالاحتفالية ان الهند مرت بكفاحه وتضحيات وتحدي حتى نالت الاستقلال بعد مئات السنين من الاحتلال البريطاني ، وقررت ان الطريق الوحيد للحكم والتعايش السلمي لبلادها الديمقراطية ، ويعيش الشعب الهندي الذي يشكل ثاني اكبر بالعالم من اعداد السكان مليار واربعمائة مليون نسمة ، متعدد القوميات والديانات والمذاهب وكل اللغات والتقاليد والمظاهر في العالم تجدها بالهند التي تضم ٣٠ ولاية ، وشكلت اقتصاد متين يدار بالشراكة مع الرئاسة الهندية التي تتولاها امرة ورئيس وحكومة من وزارة متعددين الديانات يشكلون قوة سلطة لادارة جمهورية الهند التي تمتد مساحتها على قارة كاملة .

واوضح السفير الهندي ان المئات من الجالية الهندية يدرسون في الحوزات العلمية في بغداد والنجف وكربلاء ، وكذالك العاملين من رجال الاعمال والتجار والمهن المختلفة بكافة انحاء العراق.

واضاف كما يدرس ويعمل بالمدن الهندية عراقيين يصل عددٍ سكان الدخول لفيزة الموافقات يوميا خاصة العلاج بالمستشفيات للمرضى الى ٣٥٠ فيزة ولا يتم تاخيرهم وتسهيل اجراءات طلباتهم والموافقات ، وان عشرات المنح الدراسية منحت من الحكومة الهندية للطلبة العراقيين .

واشاؤر الى ان العراق والهند من اول الدول التي تعتمد علاقات صداقة متينة وقوية وسليمين وتجعلها الرقم واحد بين الدولتين بالعالم من عام ١٩٧٠ ، وان الهند مستورد رئيس منذ سنوات طويلة للنفط العراقي وبلغ استيرادها ٤٠ بالمئة من الانتاج العراقي ، اضافة للتبادل الاقتصادي والتجاري المتميز .

واعرب عن الطموح بتطوير العلاقات الافضل ونشر السلام والتسامح ، منوها الى العمل حاليا على توعية نوعية برياضة اليوغا ويتواجد مدرب متخصص ينظم دورات رياضية مجانية لكافة من يرغب بالمشاركة.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.