البرلمان الأوروبي يصوت لصالح الاعتراف بدولة فلسطين

(المستقلة)..صوت البرلمان الأوروبي ،امس الأربعاء، لصالح الاعتراف بدولة فلسطين، بأغلبية 498 صوتا، مقابل 88 ضد الاعتراف.

وحذر قرار البرلمان الأوروبي من أخطار المزيد من تصاعد العنف الذي يهدد الأماكن المقدسة في فلسطين، مشيرا إلى أن ما تقوم به إسرائيل في مدينة القدس يهدد بتحويل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي إلى صراع ديني.

وأكد القرار أن المستوطنات الإسرائيلية غير قانونية حسب القانون الدولي، مبديا دعم البرلمان القوي لحل الدولتين على أساس حدود 1967 والقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية.

ورحب مفوض العلاقات الدولية في حركة فتح الدكتور نبيل شعث، بقرار البرلمان الأوروبي واعتبره قرارا تاريخيا، يعبر عن درجة التغيير الذي طرأ على الساحة الأوروبية تجاه القضايا المصيرية للشعب الفلسطيني.

وأعرب عن أمله بأن يشكل قرار البرلمان حافزا قويا للحكومات الأوروبية، للتعجيل بالاعتراف بالدولة الفلسطينية باعتبارها خطوة تدعم حق تقرير المصير للفلسطينيين.

وبين شعث أن قرار البرلمان الأوروبي يدعم مبدأ الاعتراف بالدولة الفلسطينية ومبدأ حل الدولتين، مشيرا إلى أن البرلمان رفض مقترحات من بعض الكتل لربط الاعتراف بنتيجة المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

وأشار إلى أن القرار يدعم جهود الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، ويؤكد أهمية الحكومة وإدارتها في قطاع غزة، ويدعو إلى استمرار دعم الاتحاد الأوروبي ومعونته لبناء المؤسسات الفلسطينية.(النهاية)

اترك رد