الاستخبارات الأميركية تكشف دور محمد بن سلمان في قتل جمال خاشقجي

المستقلة /…. كشف تقرير مكتب الاستخبارات الوطنية الأميركية حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، معلومات تتعلق بالفريق الذي شارك في عملية الاغتيال التي وقعت في القنصلية السعودية بإسطنبول ودور ولي العهد محمد بن سلمان فيها.

وجاء في التقرير، الذي نشرت وسائل إعلام أميركية مقتطفات منه الجمعة، أن فريقا سعوديا مكونا من 15 شخصا وصل إلى إسطنبول في أكتوبر 2018 عندما قُتل خاشقجي.

وأضاف أن الفريق كان “يضم أعضاء مرتبطين بالمركز السعودي للدراسات والشؤون الإعلامية في الديوان الملكي، الذي كان يديره سعود القحطاني مستشار بن سلمان”.

التقرير كشف أن الفريق ضم أيضا سبعة أفراد من عناصر نخبة الحماية الشخصية لمحمد بن سلمان، المعروفة باسم قوة التدخل السريع”.

ومن ضمن ما جاء في التقرير الاستخباري أيضا، أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، “أجاز” عملية لـ”اعتقال أو قتل” خاشقجي.

وقال التقرير: “توصلنا إلى استنتاج مفاده أن ولي عهد المملكة العربية السعودية محمد بن سلمان أجاز عملية في إسطنبول، بتركيا، لاعتقال أو قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي”.

وأشار إلى أن “من المستبعد جدا أن ينفذ مسؤولون سعوديون عملية قتل خاشقجي بدون موافقة بن سلمان”، وأن ولي العهد السعودي كان يرى في خاشقجي “تهديدا للمملكة”.

في الأثناء، أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، عزمها فرض عقوبات على 70 سعوديا، مرتبطين بحادثة قتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي.

وبحسب وسائل إعلام أميركية، فإن إدارة الرئيس جو بايدن تستعد لفرض قيود على تأشيرات لأكثر من 70 سعوديا، ضمن سياسة الولايات المتحدة الجديدة لحماية الصحفيين والمعارضين، خارج بلدانهم.

ومن المقرر أيضا أن تفرض وزارة الخزانة عقوبات على عناصر فرقة التدخل السريع التابعة للحرس الملكي السعودي، والمتورطين في مقتل خاشقجي.

وقتل خاشقجي الذي كان يقيم في الولايات المتحدة ويكتب في صحيفة واشنطن بوست، العام 2018، داخل القنصلية السعودية في إسطنبول ويعتقد أن أوصاله قطعت.

وكان البيت الأبيض أعلن في وقت سابق، الأربعاء، أن التقرير غير السري سينشر “قريبا” من دون أن يحدد متى بالضبط.

وفي البداية نفت الرياض نبأ اغتيال خاشقجي داخل القنصلية، لكنها اعترفت بعد ذلك بمقتله، وقالت إن ذلك حدث بعد اندلاع “شجار”.

وحكم على خمسة سعوديين بالإعدام أمام محكمة في الرياض في قضية قتل خاشقجي. وأعلنت براءة المستشار القريب من ولي العهد سعود القحطاني ونائب رئيس الاستخبارات السابق أحمد العسيري. (النهاية)

التعليقات مغلقة.