الاتزان الرقمي يتصدر الاهتمام في مهرجان كان ليونز

جلسة عن توجهات الابتكار في الإعلام

المستقلة/- اختتمت SRMG اليوم الثاني من مشاركتها في مهرجان “كان ليونز” الدولي للإبداع 2022 بجلسة حضرها نخبة من أبرز المختصين والمؤثرين في عالم الإعلام من مختلف أنحاء العالم، حيث ناقشوا توجهات الابتكار التي ترسم ملامح مستقبل الإعلام، والفرص الاستثمارية الواعدة فيه.

شارك في الجلسة التي أدارها رياض حمادة، رئيس الأخبار الاقتصادية في اقتصاد الشرق مع بلومبرغ، ربيكا بيزينا، نائب الرئيس التنفيذي والمدير العام لـ R / GA London وبير بيديرسون، المؤسس ورئيس مجلس الإدارة الإبداعي العالمي في The Network. ولورنت نيفينت، رئيس قسم التكنولوجيا الإبداعية فيPublicis Groupe APACMEA .

وناقش المشاركون خلال الجلسة الطرق والأساليب الجديدة التي تتيحها التكنولوجيا لسرد القصص، حيث اتفقوا على أنه ينبغي للصناعة الإعلامية أن ترحّب وتتفاعل مع الابتكارات الجديدة، وأن تبدأ الاستثمار في الذكاء الاصطناعي والميتافيرس وweb 3.0، حيث قال بير بيديرسون أنّ جميع الابتكارات تتحرك في اتجاه توفير تجارب شيقة، مضيفا “هذه فرصة كبيرة للعاملين في صناعة الترفيه لتكون العلامات التجارية أقرب لمتابعيها”.

وفي ختام الجلسة، أجمع المشاركون على أن أهم ركيزة للصناعة الإعلامية الآن تكمن في عدم التخوّف من التجارب الجديدة، مع التأكيد على أن الابتكار يجب ألا يتوقف في هذه الصناعة.

الاتزان الرقمي يتصدر الاهتمام في اليوم الثاني

و في جلسةٍ حوارية بعنوان “الاتزان الرقمي” استضافها جناح SRMG المشارك في مهرجان كان ليونز الدولي للإبداع، ناقش المشاركون أهمية الاتزان الرقمي وأثره في ظلّ عالمٍ لا ينقطع فيه التواصل الرقمي أبدًا.

ويُعد مهرجان «كان ليونز» الدولي، المنتدى السنوي للإعلام والصناعات الإبداعية، الذي تُقام نسخته الثامنة والستون هذا العام، حدثاً عالمياً مرموقاً ووجهة رئيسية للتفوق والتميز الإبداعي.

وفي إطار فعاليات برنامج المشاركة الحصري بالمهرجان #SRMGExperience ، أدارت الجلسة هيفاء الجديع، المدير العام لـ SRMGThink، والتي استضافت لاريسا ماي، الناشطة في مجال الصحة العقلية، والتي أسّست #HalftheStory، وعبدالله الراشد، مدير إثراء ومؤسس قمة سينك للاتزان الرقمي، حيث ناقشوا أهمية رفع الوعي بكيفية تأثير التكنولوجيا على صحتنا واتزاننا.

ودعا المتحدثون إلى أن يكون الاتزان الرقمي أولويةً عند تصميم المنصات الرقمية حاليًا ومستقبلًا، وإلى الالتزام بأخلاقيات التصميم الرقمي، في مخاطبة الجمهور خصوصًا من هم في مرحلة الشباب.

من جهتها، أوضحت لاريسا ماي أنّ ما تعمل عليه #HalfTheStory هو تمكين الجيل القادم من المستهلكين الرقميين من “الازدهار عبر الإنترنت وفي الحياة” مع وضع حدود لاستخدامهم الرقمي. وأضافت: “يغيبُ عنّا كثيرًا أن نلاحظ كيف اخترقت أجهزتنا حياتنا، خاصةً أولئك الذين يعملون في صناعة الإعلام.”.

وأشار عبدالله الراشد إلى أن المملكة العربية السعودية تتصدر الدول المستخدمة لموقع YouTube في العالم، ومن بين أكبر ثلاثة مستخدمين عالميًا لـ Snapchat و Twitter. وقال موجهًا كلامه للحضور: “أغلبنا لا ينقطع عن الإنترنت والتواصل الرقمي، وقد اعتدنا على أسلوب الحياة هذا. ما الذي يعنيه ذلك؟”.

الجدير بالذكر أنّ البرنامج الحصري لـ  SRMG سيستمر طوال هذا الأسبوع. يسلط البرنامج الضوء على الدور القيادي للمجموعة  في قيادة الساحة الإعلامية؛ خصوصاً في عصر التحولات الرقمية التي تشهدها الصناعة.

التعليقات مغلقة.