الاتحاد الدولي للتنس يوقف شارابوفا عن اللعب!

(المستقلة).. أعلنت لاعبة التنس الروسية الشهيرة ماريا شارابوفا “إنه تم ايقافها عن اللعب بعد فحص أثبت وجود منشطات في جسمها”.

شارابوفا قالت في مؤتمر صحافي في لوس انجلوس : “قبل أسبوع وصلتني رسالة من الاتحاد الدولي للتنس، مفادها أنني فشلت في اجتياز اختبار لفحص المنشطات، لقد ارتكبت خطأ وأنا أتحمل المسؤولية الكاملة عنه”.

وأضافت: “لا أريد أن أنهي مسيرتي، لذلك آمل حقا بأن يتم منحي فرصة أخرى لمواصلة اللعب”.

وكانت شارابوفا أعلنت قبل 4 أيام انسحابها من بطولة إنديان ويلز في كاليفورنيا، بسبب إصابة مزعجة في الذراع.

وتعاني اللاعبة الروسية، الفائزة بخمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى، من مشاكل في الذراع اليسرى منذ بداية العام عندما انسحبت من بطولة برزبين استعدادا لأستراليا المفتوحة.

وخسرت شارابوفا أمام غريمتها الأميركية سيرينا وليامز في دور الثمانية في ملبورن، في كانون الثاني، ولم تشارك في أي بطولة منذ ذلك الوقت.

وابتعدت ماريا شارابوفا البالغة من العمر 28 عاما، عن ملاعب الكرة الصفراء لتسعة أشهر بعد خضوعها لجراحة في الكتف سنة 2008، ولم تلعب في النصف الثاني من موسم 2013 بسبب إصابة في الكتف أيضا.

وتحتل الحسناء الروسية، حاليا، المركز السابع في التصنيف العالمي، وكان آخر ألقابها الكبرى في فرنسا المفتوحة، في العام 2014. وقد حصدت شارابوفا 35 لقبا خلال مسيرتها الاحترافية.(النهاية)

اترك رد