الإمارات تدعم الأسواق المالية بنشاط عالمي بعد التعافي من (كوفيد 19)

المستقلة/- أعلنت جمعية الإمارات للمتداولين في الأسواق المالية عن جهوزيتها لاستقبال المشاركين في مؤتمري ACI العالمي و ICA اللذان ينطلقان خلال الفترة من 18 – 20 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، تزامنا مع معرض اكسبو دبي 2020 في مسرح (لا بيرل) بفندق هيلتون في قرية الحبتور.

وأوضحت إدارة الجمعية، أن عدد الضيوف المشاركين وصل إلى 600 شخص، يشكلون نخبة من الشخصيات الاقتصادية ورجال الأعمال والمعنيين بالأسواق المالية ورؤساء وزراء سابقين ومحافظو البنوك المركزية والرؤساء التنفيذيين، وكبار الاقتصاديين وكبار المصرفيين، الذين سيسلطون الضوء على قطاع الأسواق المالية، ويبحثون أفضل السبل والحلول التي من شأنها دعم وتطوير القطاع في ظل التعافي من (كوفيد 19).

ويشهد الحدث على مدى يومين متتاليين عدداً من الجلسات الحوارية، وورش العمل التي يشارك فيها نخبة من المختصين في مجال المال والأعمال، وقطاع التداول، يسعون من خلالها إلى استشراف مستقبل الاقتصاد، وتوقع التحديات المقبلة من خلال قراءة واقعية لتوجهات الأسواق العالمية، بالإضافة إلى تناول التنمية المستدامة وتعزيز الآليات التي تسرّع ترسيخها.

وفي هذا الصدد أكد محمد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم الرئيس الفخري لجمعية الإمارات للمتداولين في الأسواق المالية، ثقته في ادارة الجمعية وإخلاصهم للعمل، مثمنا تفانيهم لإتمام جميع الترتيبات اللازمة لتحقيق نتائج مميزه للمؤتمر، متبوعاً بمشاركة دبي بأكبر رابطات للأسواق المالية من بعد أزمة جائحة كورونا، بالإضافة إلى العدد الكبير من الضيوف المتميزين والمؤثرين في واقع المال والأعمال مما يؤكد أن دبي لا تعرف المستحيل وتمكنت من النهوض بقوة بعد الجائحة.

أما رئيس الجمعية محمد الهاشمي فقد أكد، أن الاستعدادات لاستقبال ضيوف المؤتمر وما يصاحب الحدث من أنشطة وفعاليات باتت في مراحلها الأخيرة، لافتاً إلى تميز إمارة دبي ومكانتها الراسخة في تنظيم واستضافة كبريات الفعاليات والمعارض.

وأشار الى أن الجمعية حرصت على توفير جميع متطلبات النجاح وأدواته اللازمة للخروج بتوصيات وحلول قادرة على إيصال الصورة الحالية للأسواق المالية، وتقنيات تدعم المتحدثين لتوصيل فكرتهم للحضور، بهدف تعزيز واقع الاقتصاد وتطوير آليات عمل الأسواق المالية.

وأضاف، أن الجمعية وضعت برنامجاً زاخراً بالفعاليات يتضمن إلى جانب الجلسات الحوارية، وورش العمل، أنشطة ترفيهية بغرض مساعدة المشاركين على التعرف إلى أبرز معالم دبي التاريخية، ومرافقها الحيوية، ويتضمن ذلك زيارات لمعرض (اكسبو دبي 2021)، وعين دبي، ومتحف مدام توسو، بالإضافة إلى ترتيب حفل العشاء الأول في فندق رافلز نخله دبي، وعشاء ثانٍ في فندق باي الشمس.

بدورها أكدت عهود آل علي عضو مجلس إدارة في جمعية الإمارات للمتداولين في الأسواق المالية، أن الجمعية تتطلع لاستقبال هذا الحدث الكبير، الذي سيقود إلى توصيات ومعلومات من شأنها إثراء واقع الأسواق المالية، في أعقاب الظروف التي شهدتها الأسواق المالية العالمية جراء جائحة كوفيد 19، وما ترتب عليها من تداعيات، مشيرةً إلى دور المؤتمر وأهميته في عودة النشاط والزخم إلى أسواق التداول، مشددةً على ضرورة تنفيذ جميع المعايير والتدابير الاحترازية خلال المؤتمر.

وأوضحت آل علي، أن الجمعية استبقت الدعوة إلى تنظيم المؤتمر بجهود كبيرة، صاغت خلالها رسالة المؤتمر، وأهدافه، وطموحاته، فضلاً عن انتقاء الشخصيات البارزة والمؤثرة في القطاع المالي والاقتصادي، إلى جانب تعزيزها للشراكات الإستراتيجية والرعاة و المساهمين في المعرض الذين سيساهم حضورهم في إنجاح هذا الحدث، معربةً في الوقت ذاته عن شكر الجمعية للدعم والتعاون الذي قدمته دبي للسياحة، وطيران الإمارات، بالإضافة إلى : (emiratesnbd، adib ، dib ، fab ، dxm، refinitiv ، murex ، ads ، finastra ، gfi ، TPICAP GROUP ، NBF ، 360T ، CMEGROUP ، FENICS ، SWISSQUOTE BANK).

وينطلق اليوم الأول من المؤتمر بجلسة حول النظرة المستقبلية للاقتصاد الذي يمر بمرحلة انتقالية، حيث يتناول المشاركون. فيها التهديدات والمخاطر والتحديات التي قد تصيب الاتجاهات الاقتصادية والتكنولوجية والديموغرافية، بالإضافة إلى إلقاء الضوء على مشهد الاستثمارات العالمية في السنوات المقبلة، إلى جانب بحث النظرة المستقبلية للاقتصاد الذي يمر بمرحلة انتقالية.

التعليقات مغلقة.