الأمانة العامة لمجلس الوزراء : شركتان صينيتان تباشران بناء ألف مدرسة

المستقلة/- ضمن اتفاقية مع الشركات الصينية لبناء 8000 مدرسة نموذجية في عموم البلاد وعلى مدى ثلاث سنوات، باشرت شركتان صينيتان فعليا بناء ألف مدرسة منها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمانة العامة لمجلس الوزراء حيدر مجيد في تصريح لصحيفة “الصباح”ً تابعته المستقلة : إن “الشركتين الصينيتين باشرتا  ضمن الاتفاقية العراقية الصينية بناء ألف مدرسة نموذجية في عموم العراق”، مشيرا إلى أن “العمل جار بوتيرة ودقة عالية وبإشراف مباشر من قبل الأمانة العامة لمجلس الوزراء”.
وبين مجيد أنه “يتم الإعداد حاليا لتهيئة 3 آلاف قطعة أرض أخرى لإدراجها ضمن موازنة العام الحالي 2022، والاستعداد للتهيئة وبناء 4 آلاف مدرسة أخرى في العام المقبل 2023 ليكتمل المشروع الذي تم تحديده ب8 آلاف مدرسة نموذجية”. وأوضح أنه “بعد التنسيق من قبل وزارة الخارجية مع السفارة الصينية في بغداد وقعت الإدارة التنفيذية للمشروع في الأمانة العامة لمجلس الوزراء 15 عقدا مع شركتي باور تشاينا وسينو تيك الصينيتين سبقتها مرحلة الإعداد والتنسيق لاختيار الشركات الرصينة الصينية للعمل”.
وأردف مجيد أن “اللجنة العليا صوتت على اختيار 3 نماذج للتصاميم التي وضعها المركز الوطني للاستشارات الهندسية في وزارة الإعمار والإسكان، من أصل 11 نموذجا”.
ووفقا لوزارة التربية فإن العراق بحاجة لبناء 12 ألف مدرسة لاستيعاب أعداد الطلبة والذين يصل عددهم إلى 11 مليون طالب في جميع المراحل.

التعليقات مغلقة.