الأسبوع المقبل ..انطلاق الملتقى العربي للتراث الثقافي 2021 في الشارقة ودبي

المستقلة/- ينظم المكتب الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي (إيكروم – الشارقة) بالتعاون مع مؤسسة الشارقة الإسلامية لتاريخ العلوم عند العرب والمسلمين (جامعة الشارقة)، الدورة الثالثة من الملتقى العربي للتراث الثقافي، تحت عنوان “إعادة التفكير في مستقبل التراث والفنون الإسلامية “، يومي 17 و 18 نوفمبر (تشرين الثاني) 2021.

يهدف هذا الملتقى إلى توفير مساحة للنقاش متعدّد التخصّصات حول الموروثات الفنّـية والمعمارية الإسلامية في الحاضر والمستقبل، وتسليط الضوء على كيفية تطوّر الفنون الإسلامية ودور هذه الموروثات الثقافية في تحديد الحاضر والمستقبل. كما سوف يستعرض الملتقى مجموعة من الخبرات النظرية والعملية لاستكشاف الطبيعة المتنوّعة للفنون والتراث الإسلامي مع إبراز الآفاق متعدّدة التخصصات؛ ومناقشة أحدث الدراسات حول حفظ التراث الإسلامي وصونه وتقديمه.

بالإضافة إلى ذلك، سيحتفي الملتقى العربي للتراث الثقافي باليوم العالمي للفنون الإسلامية في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني، والذي أعلنته منظمة اليونسكو في عام 2019، بهدف زيادة الوعي بالفنون الإسلامية ومساهمتها في الحضارة الإنسانية. وسيشارك في جلسات الملتقى على مدى يومين مجموعة مختارة من المتحدّثين البارزين، من الخبراء والأكاديميين والمهنيين الممارسين، لاستكشاف دور التراث الفنّي الإسلامي في تجسير الأزمنة والجغرافيا، وتقارب الثقافات، وتعزيز الحوار بينها.

وتبدأ الجلسة الأولى للملتقى في تمام الساعة 15:00 (بتوقيت الإمارات العربية المتحدة) في يوم الأربعاء الموافق 17 نوفمبر (تشرين الثاني) 2021 في جامعة الشارقة، وفي نفس التوقيت في اليوم الثاني الموافق 18 نوفمبر (تشرين الثاني) 2021 في جناح الأمم المتحدة في إكسبو 2020 دبي. وتستمر الجلسات حتى الساعة السابعة مساء من كل يوم.

التعليقات مغلقة.