اعلاميون لبنانيون يتعرضون لحادث سير مروع ويواجهون الموت

المستقلة /- تعرض مندوب تلفزيون لبنان، الإعلامي ​محمد عبدالله​ لحادث سير في مدينة بعلبك الشمالي، أثناء توجهه إلى الهرمل، برفقة زملاء له.

ونجا محمد عبد الله ومن معه في السيارة من الموت، حيث كان متواجدا معه سليمان أمهز الذي أصيب برضوض طفيفة، كما نجا مراسل “الجديد” شوقي سعيد، وعلي شمص مراسل تلفزيون nbn، اللذين كانا على المقعد الخلفي، ولم يصابوا بأذى

وتحطمت واجهة السيارة على اثر الحادث، وذلك وفق ما أفاد مندوب الوكالة الوطنية للإعلام.

التعليقات مغلقة.