اصابة صحفي بجروح بليغة بسبب القصف الايراني في كركوك

المستقلة/- اصيب مراسل قناة كردستان 24 في كركوك بجروح بليغة على اثر القصف الايراني الذي استهدف منطقة “التون كوبري” صباح اليوم.

وافاد ممثل جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في كركوك عن اصابة الصحفي سوران كاميران، اثناء تواجده في المنطقة لتوثيق الاضرار التي نجمت عن القصف الاول، الذي استهدف التون كوبري.

واضاف ان جميع الصحفيين كانوا انسحبوا من المنطقة، على اثر تجدد القصف، لكنه اصر على البقاء لتوثيق ما ينتج عنه القصف، فاصيب في احدى الصواريخ التي استهدفت المنطقة، وكان من الصعب اخلائه بسيارات الاسعاف، بالنظر الى استمرار القصف العنيف على المنطقة، اذ كان يتعذر على الكوادر الصحية الوصول للمنطقة التي يتواجد فيها لاجلائه.

وادى ذلك لنزف كاميران الكثير من الدم، حتى وصلت سيارة الاسعاف لاجلائه الى مستشفى كركوك، اذ اوصى الاطباء هناك بنقله الى مستشفى اربيل، بالنظر لخطورة اصابته بالعديد من الشظايا في مناطق مختلفة من جسمه اخطرها كانت في ساقه.

وادانت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة القصف “الهمجي” على المنطقة، محملة القوات الايرانية مسؤولية سلامة الصحفي، كما طالبت الحكومة الاتحادية بمتابعة حالته ، وتحمل مسؤولياتها ازاء حماية الصحفيين.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.