استشاري مصرفي يقدم ادوات تكميلية لإنجاح قرار رفع سعر صرف الدولار

المستقلة..  قدم استشاري المصارف الإسلامية بشار قدوري أدوات يمكن ان تعمل على إنجاح قرار البنك المركزي برفع سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي.

وقال قدوري في تصريح لـ(المستقلة) أن تلك الأدوات تتعلق بعمل عدد من الوزارات ذات العلاقة والتي عليها أن تفعل عملها بالتنسيق مع البنك المركزي.

وأشار الى أن الأداة الأولى تخص وزارة الصناعة مع البنك المركزي، وتتعلق بتفعيل دور المصانع  المتوسطة والاستراتيجية لدعم المنتج المحلي عبر استغلال الفرص التي يطرحها البنك المركزي لدعم المشاريع الصناعية.

وأضاف اما الأداة الثانية فتخص وزارتي التجارة والزراعة وتتعلق بتحديد البضائع الداخلة للسوق العراقية لقطع الطريق على اغراق السوق بالبضائع المستوردة.

وبين أن ذلك ممكن أن يتم عبر تصنيف البضائع وتقسيمها وفرض ضرائب تتناسب مع وضع البضاعة للتقليل من حجم المستورد، مع تحديد البضائع الضرورية، واعفائها من الضرائب، إضافة الى اعفاء المواد التكميلية التي تدخل في الصناعة المحلية . يضاف الى ذلك توصيف البضائع الترفيهية والاستهلاكية وفرض الضرائب عليها .

وأوضح قدوري أن الأداة الثالثة تخص وزارة التخطيط، التي عليها التنسيق بين البضائع الداخلة، والبضائع المحلية وتحديد نسبة الإعفاءات، وكذلك منع البضائع غير الضرورية من الاستيراد مع توفر البديل المحلي، وحسب حاجة السوق .والتنسيق مع جهاز التقييس والسيطرة النوعية لتقويم المنتج المحلي للوصول به الى مواصفات المنتج المستورد.

 

التعليقات مغلقة.