ازمة ميسان تستمر بالحظر الجزئي وتترك أمر الدوام إلى مدراء الدوائر

(المستقلة)..قررت خلية  الأزمة في ميسان في اجتماعها الاعتيادي برئاسة المحافظ علي دواي ،اليوم الاثنين، تمديد العمل بالحظر في عموم المحافظة لغاية ٢٠٢٠/٨/١٥ من الساعة السابعة مساءً ولغاية السادسة صباحاً مع  شمول أيام (الخميس والجمعة والسبت) بالحظر التام الكلي وبالاستثناءات المعمول بها سابقاً .

وقال بيان عن الخلية أن  نسبة الدوام الرسمي في المؤسسات الحكومية تكون بيد (سلطة تقديرية) ومن صلاحية مدير الدائرة لتقدير الحاجة الفعلية من الكوادر الوظيفية لتمشية أمور الدائرة مع الإلتزام بالإجراءات الوقائية والصحية والسرعة في إنجاز معاملات المراجعين .

واشار إلى انه سيتم غلق المحال التجارية غير الملتزمة بالإجراءات الوقائية والصحية ، مع السماح للجمعيات والمنظمات والمؤسسات والفرق التطوعية والإنسانية والخيرية بالقيام بحملات التوعية والتعفير وتوزيع السلات الغذائية خلال فترة حظر التجوال .

ووجهت الخلية الجهات الأمنية بتشديد إجراءاتها داخل المناطق الشعبية ومنع التجمعات داخل المحلات والزامهم بالتباعد الجسدي وإتخاذ التدابير الوقائية اللازمة .

واكدت استمرار فتح العيادات الطبية الخاصة لأيام (الأحد والاثنين والثلاثاء) فقط ومن الساعة الثانية ظهراً ولغاية الساعة الخامسة عصراً وبعدد لايزيد عن (٢٠) مراجع فقط مع الالتزام بالتوجيهات والإجراءات الوقائية، داعية دائرة صحة ميسان الى متابعة الموضوع وغلق العيادات المخالفة .

كما تقرر استمرار عمل الفريق المشكل من الأمن الوطني ودائرة التفتيش في صحة ميسان ونقابة الصيادلة ومكافحة الجريمة المنظمة لمتابعة أسعار الأدوية والمستلزمات الخاصة بفيروس كورونا في الصيدليات.

ونوه إلى استمرار السماح للمطاعم بتقديم خدمات التوصيل المنزلي فقط ولا يسمح بفتح قاعات إستقبال الزبائن فيها .مع الاستمرار بتوزيع السلة الغذائية من قبل اللجنة المشكلة بديوان المحافظة.

وطالب البيان  قيادة شرطة محافظة ميسان متابعة التوقيتات الخاصة بالاستثناءات ومحاسبة المخالفين .

لافتاً إلى انه سيتم إعادة تقييم القرارات حسب الموقف الوبائي لفيروس كورونا . .

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.