اربيل الى الدور الثاني بعلامة كاملة وشباك نظيفة

 بغداد ( إيبا )..حقق فريق اربيل انجازا رائعا هو الافضل له في تأريخ مشاركاته ببطولة كأس الاتحاد الاسيوي بتسجيله الفوز السادس على التوالي بتغلبه على فريق الانصار اللبناني بهدفين دون مقابل في اللقاء الذي اقيم مساء اليوم بملعب فرانسوا حريري في اربيل قابضا على العلامة الكاملة ب 18 نقطة وبسبعة عشر هدفا دون أن تهتز شباكه بأي كرة طوال المباريات الست التي خاضها .

النصف الاول كان شوطا للنسيان اختفى فيه الفريقان خلف متاهة من الاضطراب والتعقيد في نقل الكرات وصناعة الهجمات ولاسيما من اصحاب الارض الذين ظهروا خارج مساحات الابداع التي اعتادوا التالق فيها طوال مباريات البطولة الاسيوية، أخفقوا  في تهديد مرمى الانصار اللبناني او التعبير عن رغبة حقيقية بتحقيق الفوز وربما ان ضمانهم لصدارة مجموعتهم قد قلل من حجم طموحاتهم ولم يختلف الامر كثيرا لدى الانصار الذي كان يملك هدفا وحيدا هو الخروج بنتيجة ايجابية امام بطل المجموعة.

بصمات المدرب الكرواتي رادان ظهرت مع بدء الشوط الثاني بدفعه باللاعبين مهدي كريم وحيدر قارمان اذ بث اللاعبان الحيوية والنشاط في في تشكيلة اربيل التي كادت شباكها تهتز باول هدف في المسابقة من تسديدة هائلة لعطوي ردتها العارضة بعنف في الدقيقة 57.

ويبدو ان تهديد الانصار قد اثار لاعبي اربيل الذين احرز لهم امجد راضي الهدف الاول  في الدقيقة 58  بعد كرة داخل منطقة الجزاء ارسلها على يسار الحارس. واهدر لؤي صلاح محاولتين سهلتين لزيادة رصيد فريقه اثر مواجهات مباشرة مع الحارس.

لكن  الهداف امجد راضي عوض محاولات زملائه الضائعة باحرازه الهدف الثاني في الدقيقة 86 من اللقاء منهيا مباريات المجموعة بأفضل ختام سار لفريق اربيل.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد