اذربيجان تنشر مقتطفات من رواية “زنجازور” التاريخية

المستقلة/- نشر مركز الترجمة الحكومي الأذربيجاني مقتطفات من الرواية التاريخية زَنجازور من مجلدين للكاتب الأذربيجاني المعروف “أيوب عباسوف”.

وتتناول الرواية المجازر الدموية التي ارتكبها الأرمن في مقاطعة “زَنجازور” في الفترة ما بين 1918-1920م. وقد ترجمت مقتطفات من الرواية إلى اللغات الإنجليزية، والروسية، والتركية، والفارسية، والعربية، والجورجية، والفرنسية، والأوكرانية، والتشيكية، والإسبانية، والألمانية وأُرسلت إلى وسائل الإعلام الأجنبية.

يذكر أن أيوب عباسوف  هو  كاتب، وكاتب مسرحي، وصحفي. ولد في قرية “شاكي” لمنطقة “زَنجازور” الأذربيجانية (حاليا منطقة “سيسيان بأرمينيا) عام 1905م. فقد أقاربه في سنة 1918م، نتيجة الإبادة الجماعية التي قاموا بها المسلحون الأرمن في “زَنجازور” تحت قيادة الجنرال أندرانيك أوزانيان”. في سنه الـــــ 13 انتقل إلى “ناختشيفان” مع عدد قليل من الناس الذين نجوا من المذبحة، وعاش فيها عند أقاربه. بعد تخرجه من كلية اللغة الأذربيجانية وآدابها بالمعهد التربوي الحكومي الأذربيجاني عام 1930م، اجتاز دورات التحرير والترجمة في “لينينغراد (حاليا سانت بطرسبرغ) في الفترة ما بين 1934-1937م.

ألف  عباسوف رواية زَنجازور بجزئين وتتضمن المجازر الدموية التي ارتكبها الأرمن في “زَنجازور” في الفترة ما بين 1918-1920م، ووصف فيها بمهارة صورة الأرمن المتعطشين للدماء، مثل أندرانيك، ودرو، و”جارجين نزده.

صدرت الرواية سنة 1957م، وبعد صدورها بوقت قصير توفي الكاتب عن عمر ناهز 52 عاما في ظروف غامضة في 18 كانون الأول/ديسمبر من السنة نفسها. ولا يزال سبب الوفاة المفاجئة للكاتب غامضا حتى يومنا هذا.

التعليقات مغلقة.