اخبار فلسطين

المستقلة – القاهرة – وليد الرمالي

أخبار صوت فلسطين 24-10-2019
………………………………………….
قال امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات ان الاعتداءات والانتهاكات الاسرائيلية المتواصلة في الاراضي الفلسطينية والتي كان اخرها هدم منزل عائلة ابو حميد في مخيم الامعري تأتي في اطار العقوبات الجماعية على ابناء شعبنا وتمثل جرائم حرب مستمرة.
واضاف عريقات لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الخميس ، ان ذلك يهدف ايضا الى انهاء اية فرصة لإقامة سلام على اساس التوازن وارضية مشتركة مؤكدا ان لا استقرار ولا سلام في المنطقة اذا ما استمر الاحتلال الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية وان المحاولات الاسرائيلية لفرض املا واقع على الارض لن ينشئ حق.
على صعيد الانتخابات العامة
اكد امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د .صائب عريقات انه تم تسليم رسالة رسمية لقناصل وممثلي كافة دول العالم الممثلة لدى دولة فلسطين طالبنا خلالها بالزام اسرائيل بإجراء الانتخابات حسب الاتفاق الذي وقع عام 96 اضافة لترتيبات اجرائها في القدس كما طالبنا بتوفير اشراف دولي كامل على اجرائها .
واضاف عريقات بانه تم التأكيد في الرسالة بوجوب اجراء الانتخابات الحرة والعامة رئاسيا وتشريعيا في الضفة والقدس وقطاع غزة وهذا قرار لا رجعة عنه.
واعرب عن امله في ان لا تضطر لجنة الانتخابات المركزية الطلب من اي جهة لمساعدتها بإجراء الانتخابات في غزة مطالبا حركة حماس بتحمل مسؤولياتها باتخاذ قرار بشان هذه الانتخابات.
واكد امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د .صائب عريقات انه لا يحق لأي حزب ان يمنع اجراء الانتخابات بقوة السلاح، في اشارة لحركة حماس معتبرا الانتخابات العامة استحقاقا فلسطينيا ولا يحق لأي جهة كانت ان تفرض فيتو على اجرائها لشعب يسعى لهذا العرس الديمقراطي .
…………………………………..
قال مدير الاعلام في هيئة شؤون الأسرى والمحررين ثائر شريتح إن الاسير أحمد غنام علق اضرابه المفتوح عن الطعام بعد مئة ويومين، وذلك عقب التوصل الى اتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقاله الاداري والسماح لذويه بزيارته خلال اليومين المقبلين.
وأكد شريتح في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الخميس ، أن الأسير غنام في وضع صحي سيئ وصعب للغاية وهو عبارة عن هيكل عظمي.
هذا ويواصل خمسة اسرى اضرابهم المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقالهم الاداري اقدمهم الاسير اسماعيل علي المضرب منذ اثنين وتسعين يوما علما ان اوضاعهم الصحية صعبة.
……………………………..
أعلن محافظ سلفيت عبد الله كميل عن انطلاق حملة لهيئة مقاومة الجدار والاستيطان والمؤسسات الوطنية السبت المقبل بدءا من بلدة بديا جنوب غرب المحافظة لمساندة المواطنين وحماية اراضيهم من هجمات المستوطنين.
وقال محافظ سلفيت عبد الله كميل في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الخميس ، إن اعتداءات عصابات المستوطنين على قاطفي الزيتون وسرقتهم للثمار والمعدات الى جانب الاعتداء على الاماكن الدينية، سياسة ممنهجه وهي في تصاعد يومي بدعم من جيش الاحتلال.
…………………………….
أكد رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي على أن هنالك مؤشرات ايجابية لإنهاء العجز المالي لوكالة تشغيل وغوث اللاجئين “الأونروا” خاصة ان السيد الرئيس محمود عباس وضع هذا الملف على جدول اعمال زيارته الى اليابان، اضافة الى ان العمل جار مع العديد من الدول الأوروبية بخصوص ذلك.
وأضاف أو هولي في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الخميس ، ان الشهرين القادمين حاسمان في تاريخ الوكالة ورسم سياسة جديدة اتجاه تجديد التفويض لها ، وسد العجز المالي الذي يصل الى 89 مليون دولار لتجاوز موازنة عام 2019 والسير بها بنجاح للوصول الى موازنة 2020 .
وأشار رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي الى مطالبة الوكالة اليابانية للتعاون الدولي “جايكا” لتوسيع خدماتها للاجئين في لبنان وغزة والضفة، خلال اجتماع عقد بالأمس مع نائب مدير عام المشاريع في الشرق الأوسط والتي تزور قطاع غزة للمرة الاولى .
…………………………..
تنطلق اليوم أعمال مؤتمر المقاومة الشعبية في مركز الشهيد صلاح خلف في مخيم الفارعة بمحافظة طوباس بمشاركة رسمية وشعبية ووطنية وعربية ودولية، ويستمر لمدة ثلاثة أيام على التوالي.
وقال مدير دائرة العمل الشعبي في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان عبد الله أبو رحمة في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الخميس ، ان افتتاح المؤتمر يشمل العديد من الكلمات الهامة للفصائل والحكومة وممثلي القوى الاسلامية والداخل والشتات، على ان تعقد ورشة تجمع كافة الفصائل والقوى لوضع ورسم سياسات التحرك مع لجان المقاومة الشعبية.
وأوضح أبو رحمة ان المؤتمر يهدف الى توحيد وتنسيق الجهود بين الكل الفلسطيني والخروج بتوصيات لتفعيل التحرك الشعبي سواء على الصعيد المحلي أو الدولي من خلال المتضامنين مع القضية الوطنية أو من خلال الجالية الفلسطينية في كافة أنحاء العالم، معربا عن أمله أن يتم تنفيذ توصيات المؤتمر بصورة جماعية للخروج بمقاومة شعبية واسعة للتصدي للتوسع الاستيطاني وجرائم المستوطنين.
من جهته اكد رئيس لجنة المتابعة العربية داخل الخط الاخضر محمد بركة على اهمية هذا المؤتمر موضحا انه بمثابة اعادة الحياة للمقاومة الشعبية ضمن خيار استراتيجي للقيادة الفلسطينية لتحويلها الى مشروع شعبي واسع في مقاومة الاحتلال .
واعرب بركه في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم الخميس ، عن امله بان يسجل اليوم انطلاقة نحو العمل الشعبي وخلق نقاط احتكاك شعبية وسياسية مع الاحتلال مشيرا الى صياغة مجموعة مبادئ وخطوط عريضة من جميع الفصائل والقوى الوطنية اليوم لتحويلها لمشروع كامل ومشتركا للمقاومة القادمة التي ستشمل جميع ابناء شعبنا في الداخل والضفة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.