إيران الأطراف الغربية في الاتفاق النووي بالاستمرار في لعبة إلقاء اللوم

المستقلة /- اتهمت إيران الأطراف الغربية في الاتفاق النووي المبرم عام 2015 “بالاستمرار في لعبة إلقاء اللوم”، بعد يوم من قول دبلوماسيين أوروبيين إن الاتفاق سيكون قريبا عديم الجدوى دون إحراز تقدم

وقال كبير المفاوضين الإيرانيين، علي باقري كني، على تويتر “بعض الأطراف الفاعلة ما زالت تمارس عادة إلقاء اللوم بدلا من الدبلوماسية الحقيقية. طرحنا أفكارنا مبكرا وعملنا على نحو بناء ومرن لتضييق الفجوات”.

وأضاف: “الدبلوماسية طريق ذو اتجاهين. إذا كانت هناك إرادة حقيقية لتصحيح خطأ الجاني، فسيصبح الطريق ممهدا لاتفاق سريع وجيد”.

وقال دبلوماسيون بريطانيون وفرنسيون وألمان أمس الاثنين إن القوى الكبرى وإيران لم تبدأ بعد في المباحثات بشأن إنقاذ الاتفاق النووي الذي سيصبح قريبا جدا “بلا معنى” دون إحراز تقدم.

 

التعليقات مغلقة.