إكسبو 2020 دبي والسركال يطلقان برنامج “حوار الثقافات”

المستقلة/- تم الإعلان عن أجندة برنامج “حوار الثقافات”، وهي سلسلة من الفعاليات متعددة التخصصات والحوارات بين الثقافات والتدخلات الفنية. تم إطلاق هذه المبادرة بتكليف من إكسبو 2020 دبي ومن تنفيذ السركال، في إطار مبادرة “بناء الجسور”، التي تمثل واحدة من المسارات الخمسة لبرنامج إكسبو “الإنسان وكوكب الأرض”.

ويرتكز هذا البرنامج الاستثنائي على الفعاليات والتجارب والريادة الفكرية والمحادثات العامة التي تمتد لمدة 10 أسابيع، يتناول كل أسبوع موضوعا خاصا، يهدف إلى إيجاد حلول لبعض التحديات الأكثر إلحاحًا التي تواجه المجتمع العالمي اليوم.

وبينما يستعد إكسبو 2020 دبي لاستقبال الزوار من كافة أنحاء العالم في 1 أكتوبر 2021، تؤكد السركال مجددًا التزامها بتعزيز الإبداع وتطوير المحتوى الثقافي لإنشاء برامج ثقافية بحثية. وسوف تُعقد الجلسة الافتتاحية لـ “حوار الثقافات ” يوم 9 أكتوبر 2021 ضمن أسبوع المناخ والتنوع الحيوي. كما يعقد البرنامج يوم السبت من كل أسبوع، طوال فترة إكسبو 2020 دبي مع انعقاد الجلسة الختامية في 26 مارس 2022. يلزم التسجيل لحضور الفعاليات المجانية المفتوحة لحاملي التذاكر من الجمهور. كما تتاح تذاكر إكسبو للشراء عبر الموقع الإلكتروني إكسبو 2020 دبي.

​​وعن هذه الشراكة يقول عبدالمنعم بن عيسى السركال، مؤسس السركال: “نحن في السركال نشارك التزامنا تجاه إكسبو 2020 دبي، من خلال الابتكار المستدام وتوفير منصة للحوار العالمي. ويعد إكسبو 2020 دبي لحظة تاريخية توحد العالم وتلفت الانتباه إلى تحديات اليوم بينما ترسم حلولًا طموحة. وتفخر السركال بدورها في المساهمة في تشكيل أطر التفكير حول القضايا المعاصرة.”

وقالت نادية فيرجي، مديرة مكتب المدير العام ومسؤولة برنامج “الإنسان وكوكب الأرض” في إكسبو 2020 دبي: “يركز جزء جوهري في برنامج الإنسان وكوكب الأرض على قوة التبادل الثقافي. نؤمن أن الحوار بين الثقافات هو أساس إزالة الحواجز بين الناس، والسبيل لتمكين أفراد أكثر اطلاعاً ومدركين للصلات والروابط بين الناس وثقافات العالم بدلاً من التركيز على أوجه الانقسام. وباعتبارها واحدة من أكثر المبادرات الثقافية رسوخاً في دبي، فإن السركال قادرة على مساعدتنا في تحقيق ذلك المسعى، ونحن نتشوق للترحيب بالزوار المشاركين في سلسلة حوار الثقافات”.

وبمشاركة شعراء وجماعات فنية وأكاديميين من الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى مفكرين وفنانين ودبلوماسيين دوليين، يتناول  برنامج “حوار الثقافات” نسق الحوار التقليدي و يناقش الموضوعات ذات الصلة من خلال التجارب الغامرة وتدخلات الفنانين والمحادثات غير الرسمية والعروض بالترتيب لمعالجة المسائل ذات المغزى في قلب الحوار الثقافي المعاصر.

ومن المشاركين في البرنامج: تشارلز لاندري، عالم الاجتماع الحضري والمفكر الكبير حول دور الإبداع في التغيير الحضري والمؤسسي؛ السفير لومومبا دي- أبينج، خبير تغير المناخ وكبير المفاوضين السابق للبلدان النامية ورئيس مجموعة عمل حقوق الأجيال القادمة؛ سعادة عمر سيف غباش مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الثقافية والدبلوماسية العامة، وسفير الدولة السابق لدى فرنسا وروسيا؛ نجوم الغانم، الشاعرة والفنانة والمخرجة الإماراتية؛ فرقة سيما للرقص، وهي فرقة سورية لفنون الرقص المعاصر تقدم عروضها في السركال أفنيو، دبي؛ وجماعة Engage 101، وهي منصة لجمع الأعمال الفنية وتنفيذ الأبحاث تهدف إلى الارتقاء بالمنظومة الفنية في الخليج من خلال ترويج وبيع أعمال الفنانين غير الممثلين من قبل معارض وبرامج عامة.

تم تصميم البرنامج بالتعاون مع المجتمع العالمي ومن أجله، حيث يعنى برنامج “الإنسان وكوكب الأرض” في إكسبو 2020 دبي بإيجاد حلول لبعض أكثر تحديات العالم إلحاحاً بهدف تحفيز التغيير الإيجابي.

يشمل البرنامج خمسة مسارات – بناء الجسور، وعدم ترك أحد خلف الرَكب، والعيش في توازن، ومعا نزدهر، ورؤية 2071 للإمارات العربية المتحدة. ويعمل البرنامج على استكشاف التحديات الأكثر إلحاحا من منظور ثقافي، واجتماعي، وبيئي، واقتصادي.

وسوف يعمل مسار “بناء الجسور” الثقافي على إزالة الحواجز الثقافية، عبر تسخير قوة سرد القصص، والفن، والموسيقى، من أجل تعزيز الحوار بين الثقافات وتبادل المعرفة.

ويعد “حوار الثقافات” أول مشروع لـ السركال الاستشارية مع إكسبو 2020 دبي. وتعنى السركال الاستشارية، الذراع الاستشارية لمؤسسة السركال، بالممارسات المستقلة متعددة التخصصات من المفكرين والباحثين والمتخصصين لتغطي مجالات متنوعة ومناطق جغرافية متعددة. وباعتبارها مساهماً موثوق به في المنظومة الثقافية الإماراتية، تتمتع السركال الاستشارية بأكثر من عقد من الخبرة العملية في حفظ التراث والإنتاج الثقافي؛ بدايةً من إنشاء برامج عامة متخصصة إلى إنشاء وجهات ثقافية مستدامة. وتمكن الاستراتيجيات غير التقليدية الفريق الاستشاري من تقديم نتائج لافتة مع مراعاة سياق متطلبات العميل والمتطلبات الإقليمية.

تقول فيلما جوركوت، المديرة التنفيذية في السركال: “في جوهر عمل السركال و السركال الاستشارية، نتحدى الممارسات التجارية التقليدية ونصمم برامج عامة مخصصة للجمهور تتناسب مع مجتمعاتنا مع تقييم تأثيرنا على المجتمع والبيئة والاقتصادات المحلية. ومن خلال التعاون مع إكسبو 2020 دبي، قمنا بجمع بعض المفكرين الرائدين في العالم من تخصصات متعددة معًا لمناقشة ووضع تصور للقضايا المعاصرة الحاسمة في عالمنا المعاصر. ويتيح “حوار الثقافات ” سردًا تفصيليًا يقدم تأملاً ووعيًا ونُهجًا مبتكراً، نتيجةً لتوليد أشكال جديدة من المعرفة، وتفعيل الخطاب الاجتماعي، وتشكيل مجتمعات بلا حدود تواكب فعاليات إكسبو 2020 والغاية من تنظيمه”.

 

سوف تتاح لزوار إكسبو 2020 دبي فرصة الحجز لحضور فعاليات “حوار الثقافات” من خلال الموقع الإلكتروني بدايةً من 15 سبتمبر.

التعليقات مغلقة.