أهم تصريحات بايدن وعباس خلال المؤتمر المشترك

المستقلة /- أكّد الرئيس الأميركي جو بايدن، الجمعة، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن هدف حل الدولتين لم يتغير على مر السنوات وهو الحل الأفضل لضمان الأمن والسلام للفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال إن: “القدس ينبغي أن تكون مدينة لكل الشعوب”.

وأضاف بايدن: “سنساعد على بناء دولة فلسطينية في المستقبل”.

ومن جهته، قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إن:” مفتاح الأمن والسلام يبدأ بالاعتراف بدولة فلسطين”.

وأضاف عباس، إن السلطة الفلسطينية تتطلع لجهود الإدارة الأميركية “لطي صفحات الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وإنهاء أعمال التميز العنصري ضد الشعب الفلسطيني ووقف الأعمال الأحادية الجانب التي تقوض حل الدولتين”.

وتابع “نتطلع إلى هذا الجهود لوقف الاستيطان وعنف المستوطنين ووقف طرد الفلسطينيين من منازلهم واقتحامات المدن والقرى والمخيمات ووقف القتل والاعتقالات اليومية”.

وأشار إلى أن الاستمرار في تلك التصرفات ستؤدي إلى التصعيد من ناحية وفقدان الأمل في غذ أفضل من ناحية أخرى.

وأضاف أنه تم “بحث سبل دعم العلاقات الثنائية ومراجعة ما يمكن لواشنطن أن تسهم به لخلق أجواء تحقق السلام العادل”.

وأوضح عباس أن “فرصة حل الدولتين على أساس 1967 قد تكون متاحة اليوم”، مؤكداً أنه بعد 74 عاما من النكبة آن الأوان للاحتلال أن ينتهي.

وأشار إلى “التطلع لإعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس المحتلة”، مؤكدا على ضرورة محاسبة قتلة الصحفية شيرين أبو عاقلة.

ودعا إلى احترام الوضع التاريخي للمقدسات الإسلامية والمسيحية تحت الوصاية الهاشمية.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.