أمير الكويت: القضية الفلسطينية ذات مكانة مركزية فى العالم العربى والإسلامى

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أكد أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الصباح، لدى استقباله بقصر بيان رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتيه، والوفد المرافق، على موقف بلاده الثابت والمساند للقضية الفلسطينية العادلة.

وأعرب الأحمد الصباح خلال اللقاء عن “الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق، سعيا لتحقيق ما يتطلع إليه من إقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية”.

وجدد أمير الكويت، التأكيد على أن “القضية الفلسطينية كانت وما زالت قضية دولة الكويت الأولى، وذات مكانة مركزية في عالمنا العربي والإسلامي”، متمنيا “للشعب الفلسطيني الشقيق الأمن والسلام والعزة والنصر”.

من جهته، أعرب رئيس الوزراء الفلسطيني، عن بالغ شكره واعتزازه لأمير الكويت، مقدرا جهود الكويت، قيادة وشعبا، ودعمها اللامحدود للقضية ومناصرتها للشعب الفلسطيني في تحقيق كل ما يتطلع إليه من أهداف.

وحضر اللقاء عدد من المسؤولين في الكويت، بالإضافة إلى الوفد المرافق لرئيس الوزراء الفلسطيني.

التعليقات مغلقة.